»-(¯` »-(¯`القرصان العربىwaleed ´¯)-»´¯)-»

»-(¯` »-(¯`القرصان العربىwaleed ´¯)-»´¯)-»

ولآبنـــــــــــخاف من الدنيا بحلها ولو عاوزين الشمس نطولها والدنيا أن مالت نعدلها
 
التسجيلالبوابةالرئيسيةس .و .جبحـثدخول

شاطر | 
 

 **رمضان.....كيف نستقبله؟؟....وكيف نغتنمه؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعد السقا
عضو ذهبى (متميز)
عضو ذهبى  (متميز)
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 9
العمر : 31
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/11/2007

مُساهمةموضوع: **رمضان.....كيف نستقبله؟؟....وكيف نغتنمه؟؟   الثلاثاء 8 يوليو - 17:39

بسم الله الرحمن الرحيم
**رمضان.....كيف نستقبله؟؟....وكيف نغتنمه؟؟
تقديم :
إن الحمد لله تعالى نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ به من
شرور أنفسنا ، وسيأت أعمالنا ,من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادى له وأشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له , وأشهد أن محمد عبده ورسوله اللهم صلى على محمد النبي
وأزواجه أمهات المؤمنين وذريته وآل بيته كما صليت على
آل ابراهيم انك حميد مجيد...
]يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلا وَأَنْتُمْ
مُسْلِمُونَ 25]آل عمران
أما بعد
فأن أصدق الحديث كتاب الله , وخير الهدى هدى محمد e ، وشر الأمور محدثاتها , وكل محدثة بدعة , وكل بدعة ضلالة ,
وكل ضلالة فى النار, وبعد .
فان شهر رمضان من الأزمان التى لها عند المسلمين مكانةٌ عظيمةٌ , هذه المكانة ليست مجرد شجون وتقدير لما لايرتبطون به
,
لا بل هى مكانةٌ ترتبط بها القلوب والأبدان لما تجده النفوس من
بهجةٍ وفرحةٍ واطمئنان وحب للخيرات وفعل للطاعات وتهيؤ
عظيم فى القلوب ولين فى الأبدان لفعل الخيرات وترك المنكرات , ولاشك أن هذا يشعر به كل مسلم وان قل ايمانه لأن شهر
رمضان هو زمنُ لين القلوب واطمئنانها ولو نسبياً , وزمنُ تعاون الناس على كثير من البر والطاعات , وفعل الخيرات , فأنت ترى الناس تختلف مسالكهم
فى رمضان عن غيره لوقوع الصيام منهم جماعة مما يجعل لهم صورة جماعية طيبة فى بعض الأمور كإجتماع الناس فى البيوت للإفطار حتى
تخلو الطرقات فى القرى والمدن من المارة الا القليل , والتى
لاتكون كذلك فى مثل هذه الأوقات فى غير رمضان , وغير ذلك من المظاهر الجماعية والتى تحدث فى رمضان ولا يمكن أن تحدث فى
غيره باستقراء الواقع الا أن يشاء الله شيئا...وذلك -مثلا -مثل أجتماع الناس على قيام رمضان , ومثل امتلاء المساجد فى صلاة الفجر على غير عادة الناس فى غير رمضان فى أزماننا, هذا وغيره كثير
يدل دلالة واضحة على تلك المكانة التى هى لهذا الشهر فى قلوب
العامة والخاصة من المسلمين , وتلك المكانة التى تكون فى
القلوب تتفاوت فى قلوب المسلمين بما يترتب عليه تفاوتا بينا فى مسالكهم وعاداتهم فى هذا الشهر أفرادا وجماعات , وهذا التفاوت ليس هو فقط فى المقدار والأثر والقوة لا بل هو أيضا فى نوعه بمعنى أنه
ليس فقط تفاوتا فى كمه وقوته بل فى كيفيته ونوعيته........ وصدق ربنا
اذ يقول :"
إِنَّ سَعْيَكُمْ لَشَتَّى" ] 4 [ الليل......نعم فان سعى
الناس عموما فى أمر دينهم ودنياهم لشتى خاصة فى مثل تلك الأزمان الفضيلة , فبين مقدر لقدره ومضيع , وكاسب وخاسر , وموفق ومغبون , وضال ومهتد , وتقى وفاجر عافانا الله من التضيع والخسران والغبن والضلال والفسوق والكفران وجعلنا بفضله
ومنه وجوده من المؤمنين الفائزين فى الدنيا والأخرة فى رمضان
وغيره من شهور العام ....آمين ....آمين
*أيها الاخوة الكرام كيف نستقبل..ونغتنم.. رمضان ؟
وقبل الاجابةِ أسأل نفسى واياك أخى الكريم سؤالا يقرب المسألة , وهذا السؤال هو لو أن لك صاحب أو قريب أو رحم عزيز عليك ,غاب عنك أحد عشر شهرا ثم علمت بمجيئه اليك زائرا عما قريب , ماذا أنت صانع لملاقاة واستضافة هذا الضيف والجائى الكريم العزيز عليك , ماذا انت صانع ؟...سأترك الاجابة لك ولكن بشرط أن تجيب بأنصاف وموضوعية ...واذا وفقق الله
لاجابةٍ صحيحة منصفة بما يليق وشأن ضيفك وزائرك الذىافترضنا أنه عزيز بل عزيز عليك جدا ..جدا.... فاسأل نفسك ماذا هو الحال اذا كان هذا الزائر هو شهر رمضان المبارك ؟
ونحن سوف نستقبل فى غضون أيام هذا الضيف...هل تعرفه...وماذا أعددت له وكيف ستستقبله وتتعامل معه؟
أولا :من هو شهر رمضان ؟
هــــــــو : الشهر التاسع فى ترتيب الشهور التى هى عند الله اثنى عشر شهرا من يوم أن خلق الله السموات والأرض,وعلى الترتيب الذى أنشأه عمر رضى الله عنه...
قال تعالى: ] إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا
فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ [ ....الآية ] 36 [ التوبة
وهــــــو : الشهر الذى أنزل الله فيه القرآن .
قال تعالى : ] شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ
مِنْ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ [ ......الآية ] 185 [ البقرة
*وهــــــو: الشهر الذى أبتعث الله فيه نبيه وخليله وخاتم رسله
محمد e .
وهــــــو : الشهر الذى جعل الله منه الى رمضان ما بعده كفارة :
بوب مسلم فى كتاب الطهارة : باب الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات لما بينهن ما اجتنبت الكبائر *
وفيه : عن أبي هريرة أن رسول الله e كان يقول الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات ما بينهن إذا اجتنب الكبائر *
*وهــو: الشهر الذى اذا دخلت أول ليلة من لياليه كان ما كان
من الخير اسمع :
عند البخارى فى كتاب الصوم : عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله e قال إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة *
وفى رواية عنه أيضا : قال رسول الله e [size=25]إذا دخل شهر رمضان فتحت أبواب السماء وغلقت أبواب جهنم وسلسلت الشياطين*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.islamweb.net/ver2/MainPage/index.php
 
**رمضان.....كيف نستقبله؟؟....وكيف نغتنمه؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
»-(¯` »-(¯`القرصان العربىwaleed ´¯)-»´¯)-» :: 
***(منتدى الاسـلاميات)***
 :: قسم المكتبة الاسلامية
-
انتقل الى: